النزاهة تضبط بالجرم المشهود حالات رشى في البصرة وواسط وبابل

كشفت هيئة النزاهة الاتحادية عن قيامها بتنفيذ ثلاث عمليات ضبط حالات تعاطي الرشوة بالجرم المشهود في محافظات البصرة وواسط وبابل.

واشارت دائرة التحقيقات في الهيئة، في معرض حديثها عن العملية الأولى التي نفَّذها فريق عملٍ من مديرية تحقيق البصرة، إلى أن "الفريق تمكن من ضبط عضو لجنة رفع التجاوزات في المحافظة متلبِّساً بالجرم المشهود أثناء تسلم الرشوة لقاء الكف عن رفع تجاوزات داخل سوق الطويسة، مبينة أنه تمَّ ضبط مبلغ الرشوة بحوزة المتهم".

وأفادت الدائرة بأن "ملاكات مكتب تحقيق واسط قامت بضبط موظف في الشركة العامة لإدارة النقل الخاص – فرع الصويرة بالجرم المشهود أثناء تسلمه مبلغ رشوة، لافتة إلى ضبط مبالغ مالية أخرى تمَّ استحصالها من عددٍ من سائقي سيارات الأجرة في أحد الكراجات وقيامه بجباية الأموال خلافاً للقانون، كما تمَّ ضبط (8) دفاتر وصولات جباية مختومة وفارغة بحوزة المتهم".

فيما نفذت ملاكات مكتب تحقيق بابل عملية ضبط لموظف في ملاحظية التسجيل العقاري في المحاويل؛ لقيامه بطلب مبلغ من المال من أحد المراجعين لغرض إنجاز إضبارة المعاملة الخاصة به، وإصدار كتاب لمصلحته.

وبيَّنت الدائرة أنه تم تنظـيم محاضر ضبطٍ أصوليَّةٍ بالمبرزات المضبوطة مع الأوليَّات في العمليَّات التي نُفِّذَت؛ بناءً على مذكراتٍ قضائيةٍ، وعرضها بصحبة المتهمين على السادة قضاة محكمة التحقيق المُختصَّة بقضايا النزاهة في البصرة وواسط وبابل، الذين قرَّروا توقيف المُتَّهمين في العمليَّتين الأوليَّتين.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة