موسكو تتعهد بتوفير 50 مليون جرعة من لقاح سبوتنيك-في لأوروبا

أعلنت السلطات الروسية، الخميس، أنها مستعدة لتقديم لقاحات لـ50 مليون أوروبي اعتباراً من يونيو/ حزيران المقبل، وذلك مع إعلان الوكالة الأوروبية للأدوية بدء مراجعة اللقاح الروسي "سبوتنيك في".

وقال كيريل ديميترييف، رئيس صندوق الثروة القومي الروسي الذي ساهم في تطوير لقاح "سبوتنيك في": "بعد موافقة وكالة الأدوية الأوروبية، سنكون قادرين على توفير لقاحات لـ50 مليون أوروبي اعتباراً من يونيو 2021". 

وقبيل تصريحات ديمترييف، أعلنت الوكالة الأوروبية للأدوية بدء مراجعة لقاح "سبوتنيك في"، "بناء على نتائج الدراسات المخبرية والسريرية للقاح على البالغين"، وفق بيان على موقعها الإلكتروني.

وأوضحت الوكالة أن "هذه الدراسات تشير إلى أن لقاح -سبوتنيك في- يؤدي إلى إنتاج الأجسام المضادة والخلايا المناعية التي تساعد في الحماية من فيروس كورونا".

وقالت الوكالة إنها ستقوم بتقييم البيانات فور توفرها، لاتخاذ قرار في ما إذا كانت فوائد اللقاح تفوق مخاطره. وأضافت أن المراجعة الدورية ستستمر حتى تتوفر أدلة كافية لترخيص تسويق اللقاح رسمياً.

وأكدت الوكالة، وهي الجهة المسؤولة عن التقييم العلمي والمراقبة وسلامة الدواء في الاتحاد الأوروبي، أنها ستقوم بتقييم امتثال "سبوتنيك في" لمعايير الفعالية والسلامة والجودة السارية في الاتحاد، متوقعة ألا يستغرق التقييم وقتاً طويلاً.


و

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة