العمل: إطلاق السياسة الوطنية لتشغيل الشباب نهاية العام الحالي

أعلنت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، الاربعاء، أن السياسة الوطنية لتشغيل الشباب وتدريبهم مهنياً، ستنطلق نهاية العام الحالي وستتضمن 37 برنامجاً هدفها النهوض بواقعهم المهني.
وقال مدير عام دائرة العمل والتدريب المهني بالوزارة رائد جبار باهض، في تصريحات صحفية إن "السياسة الجديدة التي تستهدف بها الوزارة الشباب العاطلين، تتضمن خطة عمل حقيقية تنفذ من خلال التنسيق مع منظمة العمل الدولية ومجموعة من خبراء ومختصي الوزارة بمجال العمل والتدريب المهني".
وتابع "السياسة الجديدة، تهدف لامتصاص نسب البطالة بالمجتمع، وتقليل عدد العاطلين، وتوفير فرص عمل لهم تتناسب مع توجهاتهم المهنية، اضافة الى رفد سوق العمل بما تحتاج اليه منهم، مع بيان الدور الحقيقي لتعاون المؤسسات الحكومية وغير الحكومية بهذ الشأن".
واشار باهض الى أنه "من المؤمل الاعلان عنها نهاية العام الحالي، وسيتم العمل بها واطلاقها بعد اقرارها من قبل الامانة العامة لمجلس الوزراء باعتماد خطة تنفيذية خاصة بها"، مفصحاً عن أنها "ستتضمن 37 برنامجاَ للتشغيل المهني، ستنصف الطبقة العاملة في البلاد من خلال اقرار قانون العمل والضمان الاجتماعي بالتنسيق مع لجنة العمل والشؤون الاجتماعية النيابية".

واعرب باهض عن امله بأن "تتم القراءة الثانية للقانون خلال الأيام القليلة المقبلة".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة