وزير النقل التركي: طريق التنمية سيفتح بابا جديداً للتجارة الإقليمية

أكد وزير النقل والبنية التحتية التركي عبد القادر أورال أوغلو، أن مشروع "طريق التنمية" سيتيح نقل البضائع إلى كل بلدان أوروبا دون انقطاع عبر طريق بري وسكة حديدية تمتد من ميناء الفاو العراقي وصولا إلى العاصمة البريطانية لندن.

وقال أوغلوا، في بيان، إن "تركيا والعراق وقطر والإمارات وقعوا في بغداد، مذكرة تفاهم رباعية للتعاون حول مشروع "طريق التنمية"، برعاية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني".

ولفت إلى أن "ميناء الفاو الكبير في العراق يحظى بالأهمية في المشروع بوصفه "مركز عبور".

وأوضح أن "المشروع سيخفض بشكل كبير وقت السفر بين آسيا وأوروبا عبر تركيا".

وأضاف: "من خلال مشروع طريق التنمية الذي ننفذه بناء على حجم التجارة المتطور والمتنامي في العالم والموقع الاستراتيجي لتركيا، سنتيح النقل دون انقطاع إلى كل دول أوروبا عبر طريق بري وسكة حديدية من ميناء الفاو إلى لندن".

وذكر الوزير التركي أن "طريق التنمية" سيختصر الوقت على السفينة المغادرة من ميناء الفاو إلى أوروبا 15 يوما مقارنة بقناة السويس.

وأكد أن المشروع سيفتح بابا جديدا فيما يتعلق بالتجارة الإقليمية.

ومشروع "طريق التنمية" عبارة عن طريق برية وسكة حديد تمتد من العراق إلى تركيا وموانئها، يبلغ طوله 1200 كيلومتر داخل العراق، ويهدف إلى نقل البضائع بين أوروبا ودول الخليج.

والاثنين وصل أردوغان رفقة وفد وزاري رفيع إلى بغداد، حيث التقى نظيره عبد اللطيف رشيد ورئيس الوزراء محمد شياع السوداني، وتضمنت الزيارة توقيع سلسلة اتفاقيات ثنائية.

Facebook Comments

Comments are closed.