العتبة الحسينية تطالب البرلمان باتخاذ قرار ضد القوات الأميركية

دعت العتبة الحسينية المقدسة مجلس النواب لاتخاذ قرار يتناسب مع سيادة العراق ضد القوات الاميركية التي قصفت مطار كربلاء الدولي قبل اكثر من عام.

وقال نائب الأمين العام للعتبة المدير المفوض للشركة المنفذة لمشروع مطار كربلاء الدولي حسن رشيد العبايجي في تصريح صحفي، ان "عاما مضى على قصف مطار كربلاء الدولي من قبل القوت الاميركية والذي تسبب بالحاق اضرار بشرية ومادية فيه، اضافة الى تأخير العمل لاكثر من ستة اشهر".

وتعرضت منشآت مطار كربلاء الدولي في الـ 13 من شهر اذار من العام الماضي، الى قصف بصواريخ عدة من قبل طيران القوات الأميركية، ما تسبب باستشهاد أحد المدنيين وجرح آخرين ممن يعملون في تشييده، إضافة الى أضرار كبيرة في منشآته الإدارية والخدمية.

وافصح عن "رفع العتبة دعوى قضائية ضد القوات الاميركية وصدقتها المحكمة وارسلت دعوى بتبليغها الى سفارتها في بغداد لحضور المرافعة"، مؤكدا انه "في حال عدم الحضور، فان المحكمة ستصدر حكما غيابيا بحقهم، واذا لم يستجيبوا، فان الدعوى ستستمر وترفع الى المحاكم الدولية حتى نضمن حقوقنا وحقوق العراق".

ونوه العبايجي الى ان "إدارة العتبة تأمل بعرض قضية استهداف المطار على مجلس النواب لاصدار قرار يتناسب مع حجم المسؤولية ويحفظ سيادة العراق ومقدساته ويحمي مشاريعه الاستثمارية"، لافتا الى ان "شخصيات برلمانية زارت المطار ووعدت بمتابعة الموضوع والادارة تنتظر الايفاء بالوعد وتقوم الجهات المسؤولة في الحكومة بدعم هذا الجانب وأن تدرسه بجدية وتهتم به لمنع هكذا انتهاكات".

وأكد ان "عجلة تنفيذ المشروع مستمرة لتنفيذ المشروع الذي سيكون عصب السياحة الدينية كونه احد المشاريع الاقتصادية التي ستدعم البلاد بتوفيره فرص العمل كما سيسهل وصول زائري العتبات المقدسة من كل مكان".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة