الصيادي: الفترة المقبلة قد تشهد تصفية جسدية يتعرض لها النواب

قال النائب المستقل كاظم الصيادي ، اليوم الثلاثاء ، ان الفساد في العراق مطلق في جميع مؤسسات الدولة ، فيما اشار الى ان " الفترة المقبلة قد تشهد تصفية جسدية يتعرض لها اعضاء مجلس النواب " .

وذكر الصيادي في لقاء متلفز تابعته وكالة الرأي العام / بونا نيوز / ، ان " ان هناك ملفات فساد في وزارة التربية والدفاع والداخلية على غرار وزارة الصناعة " ، مبينا ان " هناك تصفية سياسية في الوقت الحالي وفي المستقبل قد تكون جسدية ضمن عمليات التسقيط الانتخابي ".

واضاف ان " الفاسدين المعتقلين اعترفوا على نواب سابقين وحاليين في البرلمان " ، موضحا ان " الاستجوابات في مجلس النواب فن وابتزاز وشهرة اعلامية ".

ولفت الصيادي الى ان " بعض الاستجوابات تستخدم لازاحة شخص واستبداله بشخص اخر ".

 

 

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة