عضو الإقتصاد النيابية: إرتفاع الدولار قصم ظهر المواطن وعلى الحكومة التدخل

حذرت لجنة الاقتصاد والإستثمار النيابية، من تداعيات استمرار ارتفاع سعر صرف الدولار في الأسواق المحلية.

وقالت عضو اللجنة ندى شاكر  ان "إرتفاع أسعار الدولار في أسواق العراق، قصم ظهر المواطن،" مؤكدة ان "الحكومة عليها السيطرة على الاسواق ومنع ارتفاع أسعار السلع".
وأضافت، ان "الحكومة والكتل السياسية التي صادقت على رفع سعر الدولار نهاية العام المنصرم، تتحمل مسؤولية استقرار الاسواق" مشيرة الى ان "تفاقم الأسعار يولد الكثير من المشاكل للمواطنين".
وأكدت شاكر، ان "مجلس النواب سبق له ان طلب استضافة محافظة البنك المركزي على خلفية رفع سعر بيع الدولار للبنوك الى 1460 دينارا لكن بعض الكتل لم تساند الخطوة" لافتة الى ان "جهود استجواب وزير المالية بمجلس النواب خلال المدة السابقة لم تنجح لنفس السبب".
وكان سعر صرف الدولار أرتفع أمام الدينار في أسواق العملات باقليم كودستان والعراق، بشكل غير مسبوق، حيث تجاوز أكثر من 1500 دينار.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة