عضو بالفتح : التراكمات السياسية كانت سببا واضحا بتعطيل المشاريع والقوانين

اكد عضو تحالف الفتح خضير الامارة ، اليوم السبت، ان التراكمات السياسية في العراق كانت سببا واضحا بتعطيل المشاريع والقوانين ".
الامارة وفي تصريح لوكالة انباء الراي العام(بونا نيوز) قال ان"التراكمات منذ عام 2003 شكلت عائقا واضحا امام الاداء الحكومي والبرلماني بسبب عدم وجود توافقات سياسية ما بين الكتل، مبينا ان"الاجندات الخارجية والتدخلات الاقليمية كان لها الاثر السلبي ايضا بالحكومات السابقة".
واوضح الامارة ان" الفترة الحالية يعيش البلاد ازمة ثقةمابين المواطن والسياسي لاسيما مع انطلاق التظاهرات في عموم العراق بالاضافة الى النسب المنخفضة المشاركة في الانتخابات ما يدل على وجود سخط شعبي رافض للحكومات السابقة والحالية، مشددا على "ضرورة الابتعاد عن التدخلات الخارجية ومحاولة تصحيح الامور داخليا".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة