بمناسبة عيد الايزيديين .. الكعبي يطالب باعادة اعمار مناطقهم المحررة

هنأ النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن كريم الكعبي، اليوم الجمعة، ابناء الطائفة الايزيدية في العراق والعالم بمناسبة حلول عيد الصوم، مطالبا باعادة اعمار مدنهم المحررة وبذل أقصى الجهود لفك اسر المختطفين منهم.

وذكر الكعبي في بيان، تلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / ، نسخة منه، ان"يسرني ان اتقدم لابناء شعبنا العراقي العزيز من اتباع الطائفة الايزيدية ومنهم الى كافة الايزيديين في العالم، بخالص التهاني وازكى التبريكات بمناسبة حلول عيد الصوم".

واضاف "أمنياتنا ان تكون هذه المناسبة نهاية المعاناة الظالمة التي تعرضوا لها مع بقية المكونات العراقية خلال حكم داعش المجرم"، داعيا اعضاء مجلس النواب الى "انجاز التشريعات اللازمة التي تحمي المكونات وتحفظ حقوقهم".

وطالب الكعبي الجهات الحكومية المعنية بـ "استعادة حقوق الايزيديين المشروعة التي تتمثل باعادة اعمار مدنهم وقراهم المحررة وتقديم كافة الخدمات فيها وممارسة الطقوس الدينية تحت ظروف آمنة و حرة وكريمة".

واكد على "ضرورة العمل سريعا لبذل الجهود الممكنة لتحرير المختطفين من الاخوة الايزيديين وعودتهم الامنة الى مناطقهم، تقديرا للتضحيات الكبيرة التي قدموها في الدفاع عن مدنهم"، لافتا الى "الظروف الصعبة التي مروا بها خلال وجود تنظيم داعش الارهابي".

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة