الحلبوسي لموغريني : الدبلوماسية البرلمانية مهمة لتقوية العلاقات بين الشعوب

اعتبر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، السبت، ان الدبلوماسية البرلمانية مهمة لتقوية العلاقات بين الشعوب، مشيرا الى حاجة العراق إلى دعم الاتحاد الأوربي والمجتمع الدولي عامة.

وقال مكتب الحلبوسي في بيان تلقت، وكالة الرأي العام / بونا  نيوز/ ، نسخة منه ، إن "رئيس مجلس النواب استقبل اليوم السبت، الممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية في الاتحاد الأوربي فيديريكا موغيريني والوفد المرافق لها".

واضاف المكتب، أن "الحلبوسي بحث - بحضور رئيس لجنة العلاقات الخارجية النيابية وأعضائها - العلاقات مع الاتحاد الأوربي، واشار إلى أن العراق اليوم هو أفضل بكثير لإقامة علاقات وثيقة ومتعددة بعد انتصاره في الحرب على الإرهاب، وأن توجهات الحكومة العراقية ومجلس النواب هي الانفتاح على المحيط العربي والإقليمي والدولي وبجميع المجالات بما ينعكس إيجابا على مصالح الشعب العراقي".

ونقل المكتب تأكيد الحلبوسي على "حرص مجلس النواب على تقوية علاقاته مع دول الاتحاد الأوربي والبرلمان الأوربي وبرلمانات دول الاتحاد كافة"، مشيرا إلى أن "الدبلوماسية البرلمانية مهمة لتقوية العلاقات بين الشعوب".

ولفت المكتب الى ان "رئيس مجلس النواب استعرض جهود القوى السياسية العراقية ومكوناتها في تمتين الوضع السياسي في العراق، الذي انعكس على الأوضاع الأمنية والاقتصادية بشكل أفضل مما كان عليه في السنوات الماضية"، مبينًا حاجة العراق إلى "دعم الاتحاد الأوربي والمجتمع الدولي عامة، للتنمية والإعمار في العراق، والتعاون في حسم ملف النازحين".

من جانبها، أعربت فيديريكا موغيريني الممثل الأعلى لسياسة الأمن والشؤون الخارجية في الاتحاد الأوربي عن إعجابها بـ"التطور والاستقرار في العراق"، مؤكدةً على "استعداد الاتحاد لدعم الحكومة العراقية في تنفيذ برنامجها الحكومي".

واشارت الى "نجاح العراق في تنمية موقف سياسي متوازن في المنطقة، وسعي الاتحاد الأوربي إلى تطوير مشاركته في عملية الإعمار والبناء في المدن المحررة، وتوسيع مشاريعها لإعادة التأهيل في جميع المجالات الاقتصادية والأمنية".

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة