نائبة تطالب البرلمان بعقد جلسة طارئة لمناقشة الاستهداف الإسرائيلي للحشد الشعبي

طالبت كتلة المواطن النيابية، الاثنين، البرلمان بعقد جلسة طارئة لمناقشة الاستهداف الإسرائيلي للحشد الشعبي.

وقالت رئيس الكتلة سناء الموسوي، في رسالة وجهتها إلى رئيس البرلمان وأعضاء المجلس، وتلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / ، نسخة منها، "ليس خافيا على الجميع ما حصل في الايام القريبة المنصرمة من اعتداءات صهيونية متكررة غاشمة على سمائنا وارضنا العراقية، وتحديدا على مخازن اسلحة الحشد الشعبي، الامر الذي يعد تجرؤا كبيرا لا يمكن اغفاله او السكوت عنه".

وأضافت الموسوي، أن "الاعتداءات الصهيونية السافرة بالإضافة الى كونها خرقا لسيادة العراق وانتهاكا لحرمته، واعراضا عن الالتزام بميثاق الامم المتحدة والاعراف الدولية المعهودة، فهي في الوقت ذاته تعد استهدافا لمن شارك في قتال الارهاب والقضاء عليه نيابة عن كل دول العالم الا وهو الحشد الشعبي المقدس".

وتابعت الموسوي، أن "استهدافا مثل هذا انما يندرج ضمن الممارسات الارهابية التي جبلت عليها اسرائيل وعملاؤها في المنطقة، وهذا ما يتطلب من مجلس الامن الدولي وكل دول العالم ان يكون لها موقفا واضحا وصريحا ازاء الارهاب الذي يمارسه العدو الصهيوني".

وطالبت رئيس كتلة المواطن النيابية، رئيس البرلمان ورؤساء الكتل السياسية واعضاء المجلس بـ "الدعوة لعقد جلسة طارئة وعاجلة لمجلس النواب العراقي، ليتم مناقشة هذه الاعتداءات الإرهابية للخروج بقرار يكفل لأرضنا سيادتها ولحشدنا الشعبي الحماية والحفظ والصون، وان يكون لمجلس النواب الموقر موقفا استثنائيا شجاعا يتوافق وطموحات شعبنا الأبي الكريم وحشدنا المقدس".

وكانت رئاسة الجمهورية قد كشفت في وقت سابق من، اليوم الإثنين، تفاصيل اجتماع الرئاسات الثلاث بقادة الحشد الشعبي.

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة