الكشف عن اعداد الحرائق منذ انطلاق التظاهرات

كشف مدير عام الدفاع المدني اللواء كاظم بوهان، الأربعاء، عن اندلاع 200 حريق منذ انطلاق التظاهرات.
وقال بوهان في تصريح صحفي، إنه "ما أن انطلقت التظاهرات حتى اقترنت بها مجموعة من الحرائق تجاوزت أعدادها 200 حريق في عموم العراق جلها من الحرائق الكبيرة"، مبيناً أن "الحرائق أزدادت سوءاً في الاسبوعين الاخيرين حيث بغداد وحدها في الخلاني والسنك والرشيد اكثر من 15 حريقاً".

وأضاف أن "حرائق العاصمة بغداد مثلّت تطوراً مهماً وخطيراً، بسبب طبيعة المنطقة وكونها تمثل الشريان التجاري الكبير في العراق وطبيعة المنطقة من حيث المخزونات الهائلة فيها وتنوعها وقدم البناء".

وأوضح بوهان، أن "الأمر زاد سوءاً بسبب المعرقلات التي وضعتها القوات الامنية والتي حدت الى شكل كبير من مرونة حركة فرق الدفاع المدني، إضافة الى ثلة من المشاغبين لا يمكن ان نطلق عليهم تسمية متظاهرين حتى لا يتم الإساءة الى المتظاهرين".

وأشار إلى أن "من تسببوا بالحرائق لا يعدوا اعداداهم 400 إلى 500 شخص، والمقارنة جائرة جداً بينهم وبين المتظاهرين في ساحة التحرير"، مبيناً أن "هؤلاء هم من تبنوا الاحتكاك مع القوات الأمنية وهم من يطلقون المولوتوف ويتعرضون للقوات الامنية ويحاولون تأزيم الموقف واشعال الحرائق، وهذا الأمر مثل خطراً كبيراً على كثير من العمارات التجارية والمخازن وجميعها على الاطلاق هي اموال خاصة لمواطنين ذهبت هباء منثورا".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة