الاعلام الامني يصدر بيانا بشأن نتائج عمليات فرض القانون بناحية ابي صيدا

أصدرت خلية الإعلام الأمني، الثلاثاء ، بياناً بشأن نتائج عمليات فرض القانون بناحية ابي صيدا في محافظة ديالى.

وذكرت الخلية في بيان تلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / نسخة منه : "نظرا للخلافات العشائرية وما خلفته من حوادث أمنية وبهدف تعزيز الأمن والاستقرار وفرض القانون في ابي صيدا بمحافظة ديالى، شرعت قوة مشتركة بواجب تفتيش في الناحية، وقد أسفر عن إعادة فتح الدوائر الخدمية، وهي الماء، والكهرباء، الصحة".
وأضاف البيان، أن "العمل جاري على تصليح الشبكة الكهربائية لإعادة التيار الكهربائي، وقد تم فتح جميع  الطرق الداخلية والتي هي عبارة عن سواتر للقتال بواسطة الجهد الهندسي"، مشيراً الى "ترتيب زيارة محافظ ديالى الى قسم شرطة ابي صيدا ولقاء بعض المدنيين من اطراف النزاع وبحضور قائد العمليات".
ولفت الى أن "جميع المنافذ لناحية ابي صيدا جرى فتحها وبدء عودة العوائل النازحة، وهي اكثر من 50 عائلة بعد التدقيق والتفتيش، فضلاً عن ضبط هاون عيار 60 ملم ، ورشاشة ديمتروف عيار 12/7 ملم"، مبيناً أن "القوة المنفذة للواجب عثرت على كدس من العبوات الناسفة بواسطة الجهد الهندسي للفرقة الخامسة ومازال العمل جاري لمعالجته".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة