خلية الازمة النيابية تطالب بتشديد العقوبات ضد غير الملتزمين بحظر التجوال

طالبت خلية الازمة النيابية برئاسة النائب الاول لرئيس البرلمان حسن كريم الكعبي ، اليوم الاربعاء ، مختلف تشكيلات القوات الامنية بما فيها قيادة عمليات بغداد بتشديد الاجراءات الموجودة في السيطرات ، ومحاسبة غير الملتزمين بفرض حظر التجوال .

وذكر المكتب الاعلامي للكعبي في بيان تلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / نسخة منه ، ان الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب و عدد من اعضاء خلية الازمة النيابية ، زاروا الى مقر قيادة عمليات بغداد ، واللقاء باللواء الركن عبد الحسين التميمي وبحضور اعضاء خلية الأزمة النيابية كل من رئيس لجنة الامن والدفاع محمد رضا ال حيدر والنواب " علاء الربيعي ، وامجد العقابي وحمد الموسوي " و" اكتفاء الحسناوي ، وزينب الخزرجي ، ونسرين الوائلي ".

واكد الكعبي على اغلاق الملاعب والمقاهي وعموم تجمعات الشباب واعادة النظر بالاستثاءات الممنوحة لبعض الفئات بما يخص الحظر

وشدد الكعبي على اهمية ان تكون الاجراءات المتبعة في جميع نقاط التفتيش والسيطرات سيما في مناطق شرق القناة بمستوى خطورة الوباء وسرعة انتشاره ، مؤكدا ان الحزم في الاجراءات المتبعة ونجاح خطة الحظر في العاصمة يكون على عاتق عمليات بغداد بالدرجة الاساس باعتبارها الجهة الماسكة للارض ،

ودعا  الكعبي بحسب البيان قيادة العمليات الى التعاون " العاجل " مع قيادة القوات المشتركة في تعزيز فرض حظر التجوال دون تهاون .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة