نصيف :وزير الخارجية دافع عن مصالح الكويت أكثر من الكويتيين وعلى الكاظمي محاسبته

قالت النائبة عالية نصيف، الأحد، إن وزير الخارجية فؤاد حسين "دافع عن مصالح الكويت أكثر من الكويتيين" في الاجتماع الوزاري الأخير للجنة العراقية الكويتية في السابع والعشرين من تموز الماضي، وخصوصاً عندما تم طرح مشروع الربط السككي مع الكويت، داعيةً رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى "مساءلة ومحاسبة" حسين.

وذكرت نصيف في بيان تلقت وكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز)  نسخة منه، أن "مشروع الربط السككي مع  الكويت هو بمثابة إطلاق رصاصة الرحمة على مشروع ميناء الفاو الكبير، وفي نفس الوقت سيرى النور ميناء مبارك الذي سيباشر بالعمل فور الانتهاء من الربط السككي الذي دافع عنه وزيرنا حباً واعتزازاً بالجارة الكويت  في اجتماع اللجنة العراقية الكويتية، حتى ظن البعض أن الكويتيين لديهم وزيرين للخارجية وليس وزيراً واحداً".

وأضافت، أن "هذه القضية باعتبارها مشروعاً استراتيجياً ليست من صلاحيات وزير الخارجية ولا يحق له التفاوض حولها أساساً، بل هي من صلاحيات مجلس الوزراء  الذي يجب أن يعرضها على ممثلي الشعب في مجلس النواب وفق ما معمول به في برلمانات العالم"، مشددة على "ضرورة تدخل رئيس الوزراء ومساءلة ومحاسبة وزير الخارجية الذي سار على نهج هوشيار زيباري  ودافع عن مصالح الكويت بشكل عجيب تفاجأ به حتى الكويتيون".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة