ارتفاع الإنفاق العالمي على الأسلحة النووية إلى أرقام قياسية

أظهرت تقديرات صادرة عن مجموعة الضغط التابعة للحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية "إيكان"، ارتفاع الإنفاق العالمي على الأسلحة النووية بنسبة 13% ليصل إلى مستوى قياسي قدره 91.4 مليار دولار خلال عام 2023، وقد يسجل 100 مليار دولار في العام الحالي.

وقالت "إيكان"، بحسب صحيفة "الغارديان" الإجمالي الجديد- الذي ارتفع بمقدار 10.7 مليار دولار عن العام الذي يسبقه- يعزى إلى الزيادة الحادة في ميزانيات الدفاع في الولايات المتحدة، في مرحلة تتسم بعدم اليقين الجيوسياسي على نطاق أوسع بسبب الحرب الروسية ضد أوكرانيا والحرب بين إسرائيل وحماس.

وبينت المجموعة أن الدول التسع المسلحة نوويًّا في العالم ينفقون بشكل أكبر على الأسلحة النووية، حيث تعتبر الصين ثاني أكبر المنفقين بميزانية تبلغ 11.9 مليار دولار؛ رغم إجمالي ميزانية بكين أقل بكثير من 51.5 مليار دولار للولايات المتحدة.

وتعد روسيا ثالث أكبر الدول المنفقة على الأسلحة النووية، بقيمة 8.3 مليار دولار، تليها المملكة المتحدة بقيمة 8.1 مليار دولار، وفرنسا بقيمة 6.1 مليار دولار.

وحذَّرت سوزي سنايدر، إحدى المشاركات في البحث، من أن الدول النووية "في طريقها إلى إنفاق 100 مليار دولار سنويًّا على الأسلحة النووية"، وجادلت بأن هذه الأموال يمكن استخدامها في البرامج البيئية والاجتماعية بدلًا من ذلك.

وقالت: "كان من الممكن استخدام هذه المليارات لمكافحة تغير المناخ وإنقاذ الحيوانات والنباتات التي تحافظ على الحياة على الأرض من الانقراض، ناهيك عن تحسين الخدمات الصحية والتعليمية في جميع أنحاء العالم".

ومنذ أن بدأت "إيكان" أبحاثها على مدى السنوات الخمس الماضية، ارتفع الإنفاق على الأسلحة النووية بنسبة 34%، أو 23.2 مليار دولار.

وزاد الإنفاق في الولايات المتحدة بنسبة 45% خلال تلك الفترة وبنسبة 43% في المملكة المتحدة، ووفقًا للاتجاهات الحالية، فسوف يتجاوز الإنفاق 100 مليار دولار في عام 2024.

وأشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرارًا وتكرارًا إلى الترسانة النووية لبلاده لتحذير الغرب من التدخل العسكري المباشر في أوكرانيا منذ شن الغزو الشامل في فبراير 2022.

وتظل الدولتان النوويتان الأكبر حجمًا، كما كانتا منذ خمسينيات القرن العشرين، هما الولايات المتحدة وروسيا، اللتين تمتلكان نحو 90% من كل الرؤوس الحربية، بحسب البحث، الذي أضاف أن روسيا تمتلك 4380 رأسًا حربيًّا نوويًّا منتشرة أو مخزنة، مقارنة بالولايات المتحدة التي تمتلك 3708 رؤوس.

Facebook Comments

Comments are closed.