طهران تؤكد الإفراج عن السفينة الكورية وتوضح السبب

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، اليوم الجمعة، الإفراج عن السفينة الكورية الجنوبية التي كانت محتجزة لدى بلاده منذ يناير الماضي.

وأوضح خطيب زادة أن الخطوة اتخذت بأمر من المدعي العام بعد انتهاء التحقيقات وبناء على طلب من الحكومة الكورية.

وأضاف المتحدث أن "القبطان والسفينة لم يكن لديهما سجل سيئ في مجال الانتهاكات في المنطقة، وهو ما وفر الأرضية لوجهة نظر إيجابية من المدعي العام للإفراج عن السفينة".

وأشار خطيب زادة إلى أن "إيران وبصفتها دولة ذات سواحل طويلة في الخليج وبحر عمان، تصر على الامتثال الكامل للقوانين البحرية، بما في ذلك قوانين حماية البيئة، وتؤكد أنها سترصد أي انتهاكات في هذا الصدد".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة