الكاظمي: المرحلة المقبلة ستخصص للبناء والاعمار

تفقد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، عددا من عوائل الشهداء الابطال الذين استشهدوا دفاعا عن وحدة العراق، فيما اكد حرص الحكومة على حقن دماء ابنائها.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته (بونا نيوز)، اليوم السبت، ان "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، تفقد عددا من عوائل الشهداء الابطال الذين استشهدوا دفاعا عن وحدة العراق وامن شعبه".
وقال الكاظمي، بحسب البيان، ان "عوائل الشهداء هم اهلنا، وقد ضحى ابناؤها بدمائهم الزكية من اجل رفعة العراق وعزته".
واضاف، ان "الحكومة حريصة على حقن دماء ابنائها، وتبذل اقصى الجهود من اجل امن واستقرار البلد"، مؤكدا ان "المرحلة المقبلة ستخصص للبناء والاعمار من أجل غد افضل للعراق وشعبه، كما لن نسمح بان تتكرر اخطاء الماضي، ونعمل على تصحيح المسارات التي حصلت خلال السنوات الماضية".
واشار البيان الى ان " رئيس مجلس الوزراء زار عائلة الشهيد ملازم أول ابو بكر السامرائي الذي استشهد على يد عصابات داعش الإرهابية في كانون الثاني ٢٠١٧، وعائلة الشهيد علي زهراو ندى الساعدي المنتسب في وكالة استخبارات وتحقيقات وزارة الداخلية والذي استشهد في شارع فلسطين بالعاصمة بغداد بتاريخ ١٥ اذار ٢٠٢١ اثناء مداهمة عصابات لتهريب الاثار والمخدرات، وكذلك عائلة شقيقه الشهيد علاء زهراو ندى الساعدي/ شرطة اتحادية الذي استشهد بتاريخ ٤ اب ٢٠١٤ في تكريت، اثناء مداهمة فلول داعش بالرصاص الحي".
وتابع: "كما تفقد عائلة الشهيد البطل وسام التكريتي المنتسب لجهاز مكافحة الارهاب، وعائلة الشهيد البطل اللواء عباس حسن جبر الحميدواي/ الحشد الشعبي الذي استشهد في ناحية الضلوعية بتاريخ ٢٨ كانون الاول ٢٠١٤"، لافتا الى ان "الكاظمي اصطحب اطفال احدى عوائل الشهداء في جولة معه للاسواق" .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة