ابو الغيط: مؤتمر بغداد خطوة مهمة لاسترداد الأموال المنهوبة

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط، اليوم الأربعاء، أن مواجهة الفساد معقدة للغاية تستلزم تعاوناً مستمراً، مبيناً أن هذه الظاهرة الخطيرة تشكل تهديداً للاستقرار.
وقال أبو الغيط في كلمة خلال انطلاق فعاليات مؤتمر استرداد الأموال المنهوبة، إن "هذا المؤتمر يعد فرصة مهمة لمكافحة الفساد واسترداد الأموال"، مبيناً أن "هذه الظاهرة الخطيرة تشكل تهديداً للاستقرار".
وأضاف أن "الأخطر من الفساد هو شيوع ظاهرة الفساد وهذه الثقافة مشاعة في بلادنا".
وأشار إلى أن "أهم انجاز تحقق يتمثل باتفاقية عربية بمكافحة الفساد عام 2010"، مؤكداً أن "الجامعة العربية تولي اهتماماً كبيراً بمكافحة الفساد وتنسيق المواقف المشتركة".

واوضح "الاتفاقة العربية لمكافحة الفساد تعزيز لاتفاقية الأمم المتحدة، وصادقت 14 دولة عربية على الاتفاقية".
ولفت إلى أن "مواجهة الفساد معقدة للغاية وهو يلزم تعاوناً مستمراً، ولدي اقتناع بأن التعاون العربي هو تضييق على الفساد".
واختم بالقول: "كل الشكر للوزارات والهيئات التي تعمل على مكافحة الفساد واسترداد الأموال المنهوبة، مؤكداً أن "جامعة الدول العربية تقف مع كل المؤسسات التي تعمل على مكافحة الفساد واسترداد الأموال".
وانطلقت في بغداد، صباح اليوم الأربعاء، أعمال المؤتمر الدولي لاسترداد الأموال المنهوبة من العراق بمشاركة دولية واسعة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة