كلوب: أتخيل نفسي مدربا لألمانيا في المستقبل

صرح الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، بأن بإمكانه تصور أن يصبح المدير الفني لمنتخب بلاده يوما ما، لكن ليس في المستقبل القريب.

وفي رده على سؤال عن هذا الموضوع، قال كلوب قبل لقاء فريقه مع ليسترسيتي اليوم الأحد: "ربما في المستقبل، أما الآن؟ فلا، ليس لدي وقت، ولدي عمل، وهو بالمناسبة عمل مكثف للغاية".

تجدر الإشارة إلى أن يواخيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني، يتعرض في الوقت الراهن لانتقادات بعد الهزيمة التاريخية للمنتخب الألماني بستة أهداف نظيفة أمام نظيره الإسباني في دوري الأمم الأوروبية يوم الثلاثاء الماضي.

وتناولت النقاشات التي دارت في الفترة الأخيرة إمكانية أن يكون كلوب من بين المرشحين لخلافة لوف.

وأضاف كلوب، المرتبط مع ليفربول بعقد حتى 2024 والذي يشعر بارتياح كبير هناك: "لست متأكدا إذا كان قد سألني أحد، لكن في حال كانوا لا يعرفون، فأنا لدي عمل في ليفربول" وطمأن جماهير ليفربول قائلا:" وحتى إذا أصبح الطقس سيئا مرة أخرى، فالأمر يروق لي، وأنا هنا مسؤول عن الكثير من الأشياء، وبالتالي فلن أرحل ببساطة لأقبل بتحد جديد".

كانت نتائج استطلاع أجراه معهد (فورسا) لقياس الرأي لصالح محطة (آر تي إل) ومحطة (إن تي في)، يوم الأربعاء الماضي أظهرت أن 66% من محبي كرة القدم في ألمانيا يؤيدون استقالة لوف، فيما وصلت هذه النسبة إلى قرابة 50% بين المواطنين الألمان.

وأعرب 62% من مؤيدي الاستقالة، عن رغبتهم في تولي كلوب منصب المدير الفني لمنتخب بلاده خلفا للوف، فيما أعرب 19% عن رغبتهم في تولي هانز فليك، المدير الفني لبايرن ميونخ، أو توماس توخيل المدير الفني لباريس سان جيرمان، المنصب.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة