الحديثي يعلن رفع التبادل التجاري مع تركيا الى 15 مليار دولار

أعلن المتحديث الرسمي باسم المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، سعد الحديثي، عن اتفاق بغداد وأنقرة على زيادة حجم التبادل الاقتصادي بينهما الى 15 مليار دولار.

وقال الحديثي، في تصريح صحفي إن "هناك مصالح مشتركة تربط هذه الدول المجاورة بالعراق اهمها التجارية والاقتصادية وهو المبدأ الذي تعتمد عليه الحكومة في سياستها وإدارتها لهذا الملف وملفات أخرى وكيفية طرح هذه المواضيع مع الدول والوصول الى حلول مشتركة تضمن حصة العراق واطلاقاتها المائية الكافية".
واضاف أن "ملفات اخرى شملتها زيارة رئيس الوزراء الدكتور العبادي والوفد الذي رافقه منها مسألة الحدود بين البلدين وحزب العمال الكردستاني وزيادة حجم التبادل الاقتصادي"، موضحا ان "تركيا الان تتفاهم وتتفق رؤاها السياسية بشكل كبير جدا مع العراق بعد سنوات من الازمات بين البلدين".
وأشار الحديثي إلى أن "الازمة الاقتصادية في تركيا حالياً والمتعلقة بارتفاع سعر الدولار مقابل الليرة سوف تنعكس بشكل واخر على الاقتصاد فيها والتضخم المالي اضافة الى مجالات عديدة في المستقبل، لذلك كان من المهم جدا بالنسبة لتركيا ان يكون لها تنسيق وتفاهمات مع العراق الذي يبلغ حجم تبادلها الاقتصادي معه بحدود 11 مليار دولار"، كاشفاً عن "اتفاق الطرفين على زيادة حجم هذا التبادل الاقتصادي الى 15 مليار دولار وبالتالي فان العراق يشكل لتركيا شريكا مهما من اجل حل مشاكلها الاقتصادية".
وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي زار على رأس وفد حكومي أنقرة أول أمس الثلاثاء والتقى خلالها بالرئيس التركي رجب طيب اردوغان وعقد الجانبان الاجتماع الموسع لوفدي العراق وتركيا.
وأكد العبادي وأردوغان خلال مؤتمر صحفي عقب الاجتماع على أهمية العلاقات الثنائية بين العراق وتركيا وضرورة تعزيز التعاون الأمني في محاربة الارهاب والتنظيمات المسلحة كحزب العمال الكردستاني.
وقال العبادي "نقف إلى جانب تركيا في قضية الليرة، وندعمها في كافة التدابير التي ستتخذها".
من جانبه تعهد أردوغان بتأمين الحصة المائية الكاملة للعراق والسعي لافتتاح معبر حدودي جديد بين البلدين

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق