نصر الله : الحاجة ام عماد نجحت في صنع الانسان المجاهد والمقاوم الثابت

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إنه كان للحاجة أم عماد مغنية دور تأسيسي في العمل المقاوم المؤسساتي والمنظم، مشيراً إلى أن ما يسجل لأم عماد هو نجاحها في صنع الإنسان المجاهد والمقاوم والثابت.

وقال السيد نصر الله في كلمة له بتأبين والدة الشهداء الحاجة أم عماد مغنية وتابعتها وكالة الرأي العام / بونا نيوز / ، أن "عندما نتحدث عن أم عماد نتحدث عن أم قدمت في حياتها كل أولادها شهداء راضية بمشيئة الله"، مضيفاً أنها قدمت للمقاومة قائداً استثنائياً بفعل التربية والتنشئة النفسية وبناء الشخصية.

وأوضح السيد نصرالله أنها واكبت شخصية الشهيد عماد بشكل دائم وكانت حاضرة في مختلف القرارات والخيارات المصيرية التي اتخذها، مشيداً بدور الراحلة الاستثنائي وحضرها بقوة بعد استشهاد الحاج عماد رغم كبر سنه.

ولفت السيد نصر الله إلى دورها الخاص على مستوى عوائل الشهداء، منوهاً إلى أنها كانت تعتبر نشاطها استمراراً لمسيرة أبنائها الشهداء ولم يقعدها المرض والتعب وكبر السن.

كما شدد السيد نصرالله على أن الراحلة أم عماد كانت فاعلة في معركة التثبيت في مقابل تثبيط العزائم، مضيفاً أن العزم والتثبيت والإرادة تحد أساسي في مسير أي حركة مقاومة أو مجتمع في مواجهة الحرب النفسية

وأكّد على أن المعركة الآن في معركة الوعي والخيارات، مشيراً إلى أن خيار المقاومة هو الثبات والإرادة وهو من النوع المكلف الذي تبذل فيه الدماء وتقدم فيه خيرة الشباب.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق