الكعبي يحذر من المتاجرة بالدرجات الوظيفية في مديريات التربية

حذر نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي، الاثنين، من البيع والمتاجرة في الدرجات الوظيفية التي أطلقت عبر مديريات التربية في بغداد والمحافظات، وفيما وجه بمتابعة ملفها من قبل اعضاء مجلس النواب ، مؤكدا على ضرورة ابعاد موضوع التعيينات عن الضغوط والمحسوبية والاستغلال الوظيفي، فضلا عن اتخاذ الإجراءات الرادعة في هذا الخصوص.

وناقش الكعبي، بحسب بيان لمكتبه تلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / نسخة منه ، خلال الاجتماع الذي ترأسه مع مدراء تربية الرصافة والكرخ في بغداد بحضور عدد من النواب "سبل التوزيع العادل للدرجات الوظيفية المخصصة للتربية والوقوف على حقيقة بيعها من قبل الفاسدين وضعاف النفوس".

ووجه بـ"متابعة ملف التعيينات في مديريات التربية من قبل اعضاء مجلس النواب، فضلا عن مراقبة الإجراءات المتبعة في التقديم"، مشيرا الى "أهمية التنسيق والاتصال المباشر بين السادة النواب المكلفين وبين المديريات المذكورة بشأن  شبهات الفساد من اية جهة كانت".

ودعا النائب الأول الى "وجوب تشكيل لجنة لمراقبة آلية التقديم للمواطنين المتقدمين على التعيين، والتأكيد على استيعاب ذوي الاستحقاق منهم سواء في المناطق النائية او المركز، وضمان العدالة في توزيع الدرجات"، مؤكدا على "أهمية  اتخاذ جميع الإجراءات الرادعة لكل المخالفين ".

وطالب  مدراء التربية بـ"تقديم اجابات تحريرية عن جميع التساؤلات التي قدمها النواب خلال اجتماع اليوم، على ان تصل الى لجنة التربية النيابية في مجلس النواب بأسرع وقت ممكن"، كاشفا عن "قرب عقد جلسة استماع موسعة لمديريات التربية في بغداد والمحافظات لبحث الاشكاليات والمعوقات التي تواجه عملها والعمل على تذليلها بالطرق القانونية ".

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة