تصرف "غريب" لزوجين بعد دقائق من فوزهما بـ145 مليون دولار

يبعث أول تصرف أقدم عليه زوجان، بعد إعلان فوزهما بجائزة اليانصيب الكبرى في المملكة المتحدة، على الاستغراب الشديد، حيث يبدو وكأن الفائزين لم يعيرا مبلغ الـ145 مليون دولار أي اهتمام.

ولم يصدق الزوجان، اللذان يعيشان في مقاطعة أرماج بأيرلندا الشمالية، في البداية أنهما سيبدأن عام 2019 بثروة مالية ضخمة تبلغ قيمتها نحو 115 مليون جنيه إسترليني ما يعادل 145 مليون دولار.
وكانت الجائزة الكبرى من نصيب رجل الأعمال باتريك كونولي وزوجته المعلمة فرانسيس كونولي، اللذين تم تقديمهما، امس الجمعة، لوسائل الإعلام، خلال مؤتمر صحفي.
وقال الفائزان إن أول ما قاما به بعد إعلان فوزهما هو تناول كوبين من الشاي وكتابة قائمة بالأشخاص الذين سيشاركان معهم الثروة الجديدة، وبعدها خلدا إلى النوم، وكأن شيئا لم يحدث.
وذكر باتريك "جلسنا لمدة طويلة صامتين، لم نصدق أننا فزنا.. لم نكن نعرف ما يجب فعله أو كيف نتصرف".

وتابع "كانت أولويتنا بعد الفوز وضع قائمة تضم نحو 50 شخصا سنشارك معهم ثروتنا، بمن فيهم بناتنا الثلاث، وأحفادنا"، مضيفا "هذه ثروة كبيرة جدا.. نريدها أن تغير حياة العديد من الناس".
فيما قالت فرانسيس "وكنا دائما نقول إنه في حال فزنا بأربعة ملايين جنيه إسترليني، سيكون هناك 4 ملايين فائز، وسيحصل كل منهم على جنيه واحد".
وأضافت "لم أكن أحلم أبدا بالفوز بـ115 مليون جنيه.. هذا الفوز منحنا فرصة صنع الفارق بالنسبة لعائلتنا وأصدقائنا".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة