خبير امني : الحشد الشعبي والقوات الامنية قادرون على حماية العراق وحدوده

اكد الخبير الامني هيثم الخزعلي ، الجمعة، ان سحق القوات الامنية العراقية والحشد الشعبي لداعش الاجرامي في الاراضي العراقية اثبتت ان العراق ليس بحاجة الى اي قوات اجنبية اخرى على ارضه.
الخزعلي في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام الاخبارية (بونا نيوز)، اشار الى ان " القوات الامنية قادرة على حماية امن العراق واراضيه وحدوده بعد ان تصدوا لداعش ونجحوا في القضاء عليه، في حين تلكأت الولايات المتحدة في تطبيق بنود الاتفاقية الاستراتيجية ولم تقم بتزويد العراق بالسلاح لمدة اربعة اشهرن وتدخلت بشكل سلبي في بعض العمليات التي استطاع الحشد الشعبي ان ينتصر فيها على هذه الجماعات وعملت على تأخير بعض العمليات ضدهم"، مبينا ان " الاميركان صرحوا عندما كان داعش موجودا بعدم قدرة العراقيين على طردهم الا بعد ثلاثين سنة لكن العراقيون تمكنوا من القضاء عليهم في غضون ثلاثة سنوات فقط في حين لم تتمكن دول كبيرة بجيوشها من القضاء على هذه التنظيمات الارهابية، لذلك فهم ليسوا بحاجة الى اي قوة اجنبية برية معهم حاليا".
واضاف الخزعلي ان " الولايات المتحدة في مرحلة انحسار نفوذ عالمي بشكل كبير، ولا سيما في الشرق الاوسط".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة