الشكوك تلاحق آرثر قبل كوبا أمريكا

أثيرت الشكوك مؤخرًا حول موقف آرثر ميلو، لاعب خط وسط برشلونة والمنتخب البرازيلي، من خوض منافسات كوبا أمريكا، بعد الإصابة التي تعرض لها خلال المواجهة الودية مع هندوراس.
وبحسب صحيفة "سبورت" الكتالونية، فإن آرثر لم يتدرب مع المجموعة، أمس الثلاثاء، واكتفى بالعمل داخل صالة الألعاب الرياضية مع زميله ماركينيوس.
وأشارت الصحيفة إلى أن آرثر لن يُشارك عمليًا، في المباراة الافتتاحية لمنتخب البرازيل بالبطولة ضد بوليفيا، لكن من الممكن استعادته في الثانية أمام فنزويلا، خاصةً أن الاتحاد البرازيلي لم يكشف حتى الآن تفاصيل الإصابة.

وتابعت: "إذا وجد الجهاز الطبي، أن آرثر ليس في وضع يسمح له بالمشاركة في البطولة، فإن المنتخب لا زال لديه الوقت لإيجاد لاعب بديل، حيث سيكون الأمر متاحًا حتى الساعة التاسعة والنصف من مساء غد الخميس".
يُذكر أن تيتي، المدير الفني للبرازيل، قد صرح عقب المباراة ضد الهندوراس، بأن اللاعب تعرض لضربة فقط وأنه سيكون متاحًا.
كما قال آرثر عبر حسابه على "تويتر" لأحد معجبيه إنه بخير.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة