احالة تغيير استعمال أرض السمنت العراقية في 9 نيسان إلى أمانة مجلس الوزراء

أحال مكتب رئيس الوزراء الأسبوع قبل الماضي موضوع تغيير استعمال الأرض التابعة للشركة العامة للسمنت العراقية من سكني عمودي إلى أفقي إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء، بعد مطالبة الشركة على تحويل استعمال الأرض العائدة لها ليتسنى لها توزيعها على منتسبيها وحل أزمة سكن (600) عائلة عراقية وبعد موافقة السيد وزير الصناعة والمعادن على بيعها وفق قانون بيع وايجار أموال الدولة على منتسبي الشركة حال تغيير استعمالها، والتوجيه بمتابعة الموضوع مع الجهات المختصة.

وقال مدير عام الشركة العامة للسمنت العراقية المهندس حسين محسن الخفاجي أن أرض 9 نيسان الواقعة في بزايز الفضيلية تبلغ (44) دونم عائدة ضمن أملاك الشركة وهي حق لمنتسبيها الذي كفله الدستور ويمكنها من إسكان عوائل جميع منتسبي مقر الشركة البالغ عددهم (600) منتسب أغلبهم يسكنون بالإيجارات التي تنهك كاهلهم.

مبيناً أن منتسبي السمنت العراقية يناشدون مجلس الوزراء بالإسراع للموافقة على تحويل استعمال الأرض من سكني عمودي إلى أفقي لتحقيق حلمهم في السكن الذي طال انتظاره بعد معوقات وعراقيل حالت دون تحقيق هذا الحلم من قبل بعض الجهات ولأسباب روتينية تتطلب موافقات أصولية واستثناء من الأمانة العامة لمجلس الوزراء تتوافق مع توجهات الحكومة وقراراتها في تسهيل منح المواطنين قطع اراضي وخصوصاً فئة الموظفين.

مؤكداً إن منتسبي السمنت يقدمون الشكر ويستبشرون خيراً بالسيد وزير الصناعة والمعادن الدكتور صالح الجبوري الذي بذل ويبذل جهود حثيثة وكبيرة في تطبيق توجيهات الحكومة بتنفيذ المبادرة الوطنية للسكن لمنتسبي الوزارة والشركات التابعة لها وكلهم أمل بمعاليه وسعيه بكل ما هو خير للصناعة المحلية ومنتسبيها.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة