الكعبي : البقاء في المنازل بات " لزاما " لكل مواطن حريص على عائلته وشعبه

ابدى حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب ، رئيس اللجنة النيابية المكلفة بمواجهة وباء كورونا ، اليوم الاربعاء ، اسفه البالغ لعدم اكتراث اهالي المناطق سيما في جانب " الرصافة " تحديدا بموضوعة فرض الحظر وعدم التزامهم بالوصايا الوقائية .

وقال مكتب الكعبي الاعلامي في بيان ، ان الاخير زار  برفقة عدد من اعضاء خلية الازمة النيابية المكلفة لمواجهة وباء كورونا  مقر قيادة الشرطة الاتحادية عمليات بغداد ، حيث جرى استقبالهم من قبل اللواء الركن عبد الحسين التميمي وعدد من القادة والضباط.

وشدد الكعبي على ضرورة ابتعاد المواطنين عن التجمعات السكانية والمقاهي والملاعب والبقاء في المنازل الذي بات لزاما لكل مواطن حريص على نفسه وسلامة عائلته وبيئته وشعبه ، مطالبا بتواجد امني كثيف وعاجل داخل الاحياء السكنية تتعاون عليه مختلف التشكيلات المسلحة لفرض الحظر ومعاقبة المخالفين الذين لا يدركون لحد الان حجم خطورة الوباء وكيف فتك باعظم دول العالم .

وحذر الكعبي : ان وباء كورونا وصل لمستوى " مخيف " فهو يفتك بارواح الناس شرقآ وغربآ ، وباتت اقوى النظم الصحية في العالم واعلاها تطورا ، منهارة تمامآ و غير قادرة على مواجهة الوباء ، داعيا الى وجوب مساندة القوات الامنية لعمليات توزيع المساعدات الانسانية والخيرية المقدمة لعوائل ذات الدخل اليومي المحدود التي تضررت ارزاقها بسبب حظر التجوال .

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة