الصحة توضح موقفها من الحظر الشامل بعد العيد

كشف المتحدث باسم وزارة الصحة ، د. سيف البدر، الاثنين ، سبب ازدياد اعداد الاصابات المسجلة بفيروس كورونا على مستوى البلاد بالايام الاخيرة، فيما أوضح موقف الوزارة بشأن استمرار الحظر الشامل بعد العيد وعودة دوام المدارس والجامعات

وقال البدر، في لقاء متلفز ، إن "الزيادة الأخيرة في الإصابات تعد بمثابة انجاز لوزارة الصحة، لأنها اوصلتنا لمصابين مخفيين بفعل ازدياد عدد الفحوصات، والان لدينا 20 مختبراً ونسعى للوصول الى 10 الاف فحص يومياً، وننجز الآن أكثر من 6 الاف".

وأضاف البدر، أن "الحجر المناطقي يطبق حالياً بالمناطق الست المشمولة ببغداد ولا استثناء او تأخر، والالتزام به كان متفاوتاً"، مشددا على ضرورة أن "يعي المواطنون جيداً ان حجم الخطر كبير وان يتعاملوا معه بجدية وان عدد الإصابات الحالي جرس انذار".

وتابع، أن "الوضع في العراق مقارنة بدول العالم والمنطقة جيد نسبياً وتحت السيطرة حتى الآن، حتى وان انخفض عدد الإصابات هذا لا يعني اننا تجاوزنا مرحلة الخطر"، مشيرا الى انه "لا قرار حتى الآن بتمديد الحظر الشامل بعد العيد، وسيكون هناك اجتماع نهاية العيد وسيتخذ القرار المناسب حسب الموقف الوبائي".

ولفت إلى أن "المناطق غير الملتزمة بالحظر الجزئي هي نفسها من لم تلتزم بالحظر الشامل وهناك حركة للأشخاص والاسواق داخل المنطقة حتى وان عزلت"، مشددا على "وجوب استخدام الإجراءات الأمنية بأعلى مستوياتها لمنع خروق الحظر".

وفيما يتعلق بدوام المدارس والجامعات، قال المتحدث باسم وزارة الصحة: "وردتنا طلبات بهذا الخصوص في وزارة الصحة من الوزارات المعنية واعطينا موقفاً فنياً وطبياً، واي قرار بهذا الخصوص يجب ان يخضع للنقاش مع الجهات المعنية، ولم يصدر حاليا أي قرار وربما يصدر موقف بعد العيد عبر رئاسة الوزراء".

وأكد البدر أن الوزارة تعاني من "مشكلة الشائعات التي تربك الوضع، وخاصة مزاعم الإصابات وللأسف نضطر لتخصيص 50% من جهودنا لرد الشائعات وكان من الممكن ان نستثمرها بأمر اخر".

واعلنت وزارة الصحة، اليوم الاثنين، تسجيل 3 وفيات و163 اصابة جديدة بفيروس كورونا لهذا اليوم في عموم البلاد.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة