عليوي يدعو الحكومة الى التحرك على عدة دول لحل الأزمة المالية

دعا النائب كريم عليوي، السبت، الحكومة الاتحادية للتحرك على الولايات المتحدة وعدد من الدول لاطلاق الاموال المحتجزة لديها من اموال النظام البائد او المجمدة من برنامج النفط مقابل الغذاء، مشيرا الى ان تلك المليارات يمكنها حل جزء كبير من الازمة المالية بدل التركيز على رواتب الموظفين والسعي لاستقطاعها.

وقال عليوي ، ان "هنالك اخبار تصل الينا عن نية الحكومة اعتماد الادخار الاجباري او الاستقطاع من رواتب الموظفين تحت ذريعة عدم توفر السيولة المالية والازمة الاقتصادية"، مبينا ان "هنالك العديد من المنافذ والابواب التي تستطيع من خلالها الحكومة توفير جزء من تلك المبالغ بدل التركيز على باب يلحق الضرر بالمواطن البسيط".

واضاف عليوي، ان "هناك مليارات الدولارات المحتجزة من اموال النظام البائد، في الولايات المتحدة وبعض الدول الاخرى، ناهيك عن مليارات اخرى مجمدة من برنامج النفط مقابل الغذاء والتي يمكنها حل جزء كبير من الازمة المالية والاقتصادية في العراق الى نهاية العام الحالي".

وتابع، "اصبح لزاما اليوم التحرك من قبل الحكومة لاطلاق تلك الاموال والاستفادة منها لحل الازمة الاقتصادية ونقص السيولة المالية بدل التركيز على رواتب الموظفين"، مشددا على ان "الحكومة عليها ان تكون بحجم المسؤولية والتحدي وان لا تلقي بمشاكلها وازماتها على المواطن وان تعمل بكل وسائلها المتاحة لتوفير العيش الكريم لكل العراقيين بدل السعي للتضييق عليهم بذرائع مختلفة".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة