مدرب صالات العراق يعتزل بشكل نهائي

أعلن مدرب المنتخب العراقي لكرة الصالات هيثم بعيوي اعتزاله التدريب بشكل نهائي في نهاية العام الحالي حيث ينتهي عقده مع اتحاد الكرة.

ونشر بعيوي رسالة له على حسابه بموقع "انستجرام"  جاء فيها: "هذه هي الحياة لكل بداية نهاية ،المهم راحة الضمير فكل قطرة عرق تهادرت من جبيننا وذلك الجهد أمام خارطة الوطن لا تساوي شيئا فطالما آمنا بانتمائنا للخارطة".

وتابع: "لكن ما يحز بنفوسنا محيطنا الذي تركنا في المعركة دون سلاح وأمام خصوم توفرت لهم كل مستلزمات الراحة والتطور، بينما نحن نعاني ليس ذلك فحسب بل هناك من يسعى دائما لوضع العصا في دولاب عطائنا، شكرا لكل من أعطانا حقنا ولو بكلمة".

وواصل: "ستكون سنة 2020 هي الأخيرة لي مع المنتخب الوطني للصالات ومع نهاية العقد سأعلن اعتزالي التدريب بشكل نهائي، قدمت لكرة الصالات الكثير وأخذت من صحتي ووقتي بالمقابل ما كنت أشعر بالاهتمام الحقيقي أو تقدير لما نقدمه والإهمال حاضر في أغلب أوقات عملنا وعدم التقدير أثر بشكل كبير على مسيرتنا".

كما أن الصالات عانت عدم الاهتمام إعلاميا طيل الفترة الماضية على خلاف البلدان الأخرى، لذا النهاية خطت لتكون بموعدها قبل أن يضيع الخيط والعصفور"

سأعلن اعتزال التدريب بشكل نهائي واتفرغ للعمل الإداري كنائب رئيس لنادي نفط الوسط وأبدأ بالتفكير في العمل الإداري سواء على مستوى اتحاد كرة القدم أو اللجنة الأولمبية أو بقية الاتحادات الرياضية.

وبكل صراحة الجهاز الفني الحالي بات يملك من الخبرة الكافية لقيادة المنتخب الوطني بكرة الصالات فيما لو توفرت له ظروف جيدة وسبل حقيقية لإنجاح المهمة، ولا يفوتني أن أبارك للأستاذ صبحي رحيم لتسنمه لجنة الصالات وأتمنى له التوفيق ولرفاقه للارتقاء".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة