أمير قطر يعلن تقديم 50 مليون دولار ومساهمات إضافية لمساعدة لبنان

أعلن أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمام مؤتمر المانحين في باريس ، اليوم الاحد ، مساهمة بلاده بخمسين مليون دولار لمساعدة لبنان، موضحا أنه سيتم الإعلان خلال الأيام المقبلة عن مساهمات إضافية في إعادة إعمار بيروت.

وقال تميم أن قطر سارعت شعبا ومؤسسات إلى تلبية نداء الأشقاء في لبنان، وتقديم المساعدات الإغاثية العاجلة لهم، بما قيمته 50 مليون دولار، إسهاما منها في عمليات الإغاثة والتخفيف من معاناة الشعب اللبناني وتجاوزه ظروفه البالغة الصعوبة.

واضاف إن قطر استجابة لما يمليه عليها واجبها الإنساني، وما يترتب على أواصر الأخوة، من تضامن ووفاء بواجبها والتزامها بدعم لبنان، سوف تعلن في الأيام المقبلة عن مساهمتها في إعادة إعمار بيروت من خلال البرامج التي سيتم إقرارها.

كما أشار الشيخ تميم إلى أن قطر قامت بإيفاد فريق مجهز من مجموعة البحث والإنقاذ القطرية الدولية، وإنشاء مستشفيات ميدانية بعيد وقوع كارثة مرفأ بيروت.

وتابع أمير قطر في كلمته إنه ليس بوسع لبنان تجاوز هذه الأزمة بمفرده، مؤكدا أن مواجهة الأزمة التي يعيشها لبنان رهن بتعزيز الوحدة الوطنية وتكثيف الجهود الحكومية.

وطلب بترك الحوار بشأن القضايا الداخلية اللبنانية للشعب اللبناني وقواه الحية.

وينعقد مؤتمر المانحين حاليا في باريس عبر الفيديو بمشاركة العديد من قادة ورؤساء العالم وبرعاية من الأمم المتحدة، بهدف جمع مساعدات للشعب اللبناني بعد انفجار مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/آب الجاري.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة